But also replica watches uk because see much more on the rolex replica watches than ever more picky. And every replica watches person who love the table replica watches sale.
توصيات بتفعيل مشاريع العمل التطوعي الخليجي         إعلان أسماء الفائزين بجائزة الملك خالد اليوم         المتطوع والمصباح السحري         «المسؤولية الاجتماعية» يكلف «مداد» بدراسة العمل التطوعي في الشرقية         50 شابًا وشابة في دورة «تطوع بموهبتك 2»         6 متحدثات يروين قصص التحدي والإنجاز «احتواء التطوعي» يلامس أحلام المواهب المتميزة ويدعمها         الكاظم لـ«الرياض»: توصية لأمانة مجلس التعاون بإدراج ساعات العمل التطوعي في المناهج التعليمية         التطوع..         الشباب ركيزة العمل التطوعي         بوابة لتوفير مليون متطوع سنويا
مستودع الأفكار

مشروع مساجدنا

فكرة : موسى علي البارقي


بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على رسول الله وبعد


مشروع مساجدنا

فكرة المشروع معروفه لدى الجميع وهو صيانة ونظافة بيوت الله. مادعاني الى كتابة هذا الموضوع هو الاهمال الشديد منا تجاه بيوت الله ومما يحز في النفس عندما ترى جامعا كبيرا حديث البناء ثم ترى دورات المياه متهالكة ومتسخة .
هناك مبادرات فردية وجماعية تنشط تارة وتخمد اخرى وهناك حملات بعضها عمره اسبوع وبعضها اقل من ذلك بل هناك موظفون لايقومون بواجبهم لهذه المساجد ! بل هناك مؤسسات صيانة لمساجد الاوقاف ولكن لاتعمل !

اذا مالحل ؟؟

تترك بيوت الله هكذا

الحل ايها الاخوة الكرام هو في جعل العمل مؤسسيا اي ان تتكفل جهه خيرية وتجعل من مشاريعها

مشروع مــــــــساجــــدنا

كي بستمر العمل ولا ينقطع واتوقع ان يلقى هذا القسم دعما من الناس ممايلمسوه في واقعهم
وليس المطلوب من الجهه ان تقوم بصيانة ونظافة جميع المساجد ولكن لتهتم بالمساجد المجاورة لها
ولا يكن عملها يوميا ولكن كل 3 ايام تقريبا وهكذا


ايها الاخوة الكرام ارجوا ايصال الفكرة الى من يقوم بتنفيذها من الجهات الخيرية كل في نطاقه.


وتذكرو هذه القصة

قصة خادمة المسجد قد ثبت منها ما رواه الشيخان أن امرأة سوداء كانت تقم المسجد، فسأل عنها النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا: ماتت، فقال: أفلا كنتم آذنتموني؟ قال: دلوني على قبرها، فدلوه فصلى عليها.



التعليقات

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لنادي لبيه التطوعي بل تمثل وجهة نظر كاتبها

1 : أعجبتني جدا الفكرة

ندى طلال جستنية

و انا نحزن اننا مسلمون وبلد الاسلام و؛هكذا مساجدنا ودورات المياه بهذا الشكل فلو كل مسلم اتقى الله في النظافة لما كان هذا الحال فعلينا نبدأ بالتغير من داخلنا أولا

   

الإسم الثلاثى

:

البريد الإلكتروني

:

عنوان التعليق

:

التعليق

:
   


ÊÓÌíá ãÓÊÎÏã ÌÏíÏ

ÔÑßÉ æÇíÊ ÔÇÏæ
 
 
جميع الحقوق محفوظة لنادي لبيه التطوعي ÔÑßÉ æÇíÊ ÔÇÏæ